•  · 2952 المتابعين

الاكتئاب السريري | الأسباب والأعراض وطرق العلاج

خلال الآونة الأخيرة انتشر استخدام مصطلح اكتئاب للتعبير عن مرور الشخص بحالة من الحزن وسوء المزاج ، لكن الاكتئاب هو أكثر من مجرد الشعور بالحزن أو الضجر لبضعة أيام ، فمن الوارد أن يمر معظم الناس بفترات من الإحباط وفقدان الشغف ،  ولكن عندما تكون مكتئبًا فذلك يعني أنك تشعر بالحزن المستمر لأسابيع أو شهور وليس فقط لبضعة أيام .

يعتقد بعض الناس أن الاكتئاب أمرٌ ليس ذو أهمية كبيرة وليس حالة صحية حقيقية ، وهُم بلا شك مخطئون إذ أن الإكتئاب هو مرض حقيقي له أعراض حقيقية تستلزم الحصول على استشارةٍ طبية وتناول العلاج ، كما أن الاكتئاب ليس علامة ضعف أو شيء يمكنك الخروج منه من خلال لملمة ذاتك والسيطرة على مشاعرك . بل هو حالة طبية حقيقية تستلزم المساعدة الطبية العاجلة . أمّا الخبر السار فهو أنه من خلال العلاج والدعم المناسبين ، يمكن لمعظم المصابين بالاكتئاب أن يتعافوا تمامًا ويحصلوا على نمط حياةٍ أفضل وأكثر صحةً .

 

كيف تختبر اصابتك بالاكتئاب السريري  ؟

  • يؤثر الاكتئاب على الأشخاص بطرق مختلفة ويمكن أن يسبب مجموعة متنوعة من الأعراض ، وهذة الأعراض عادةً ما تتراوح ما بين الشعور الدائم بالتعاسة واليأس ، إلى فقدان الاهتمام بالأشياء التي كنت تستمتع بها الى جانب الشعور بالرغبة في البكاء في كثيرٍ من الأحوال ، كما يعاني الكثير من المصابين بالاكتئاب أيضًا من أعراض القلق والوسواس القهري الذي قد يمنعهم عن ممارسة شؤون حياتهم بصورةٍ طبيعية .
  • يمكن أن تكون هناك أعراض جسدية أيضًا ، مثل الشعور بالتعب المستمر والإرهاق ، اضطرابات النوم، وانعدام الشهية أو الرغبة الجنسية ، وأيضاً الشعور بالألم العضوي .
  • تتراوح أعراض الإكتئاب من أعراض خفيفة نسبياً إلى أعراض شديدة وهو ما يُسمى الاكتئاب الحاد . في أبسط حالاته قد تشعر بانخفاض الدافع والشغف تجاه الأشياء التي كانت محط اهتمامك فيما سبق ، في حين أن الاكتئاب الحاد يمكن أن يدفعك للتفكير جدياً في الإنتحار، وأن الحياة لم تعد تستحق العيش.
  • يعاني معظم الناس من مشاعر التوتر أو القلق أو الحالة المزاجية السيئة في الأوقات الصعبة . وفي أحوال كثيرة قد يتحسن المزاج السيئ بعد فترة قصيرة من الوقت بدلاً من أن يكون دلالةً على الإصابة بالاكتئاب ، لذلك فمن الضروري التفرقة بين الإكتئاب ومشاعر الحزن العابرة .


متى يتوجب عليك الحصول على استشارة طبية ؟ 

 من المهم طلب المساعدة الطبية - علاج نفسي - بصورةٍ فوريّة إذا كنت تعتقد أنك مصاب بالاكتئاب وبالرغم من هذا ؛ ينتظر الكثير من الناس وقتًا طويلاً قبل الحصول على استشارةٍ طبية مما قد يؤدي الى تدهور حالتهم الصحية وتأخر فترات العلاج لذلك فمن الأفضل عدم التأخير فكلما رأيت الطبيب مبكرًا كلما كان طريقك أسرع نحو الشفاء.

 


ما هي أسباب الإصابة بالاكتئاب السريري ؟

لا يوجد سبب واحد للاكتئاب ، فهو يمكن أن يصيب الشخص دون أسباب واضحة ، لكن هنالك العديد من المحفزات التي تجعل الشخص عرضةً للإصابة بالإكتئاب أكثر من غيره ، فبالنسبة لبعض الأشخاص يمكن أن يكون السبب هو حدث مزعج أو مرهق في الحياة ، مثل الصدمات النفسية والطلاق والمرض والروتين اليومي والعمل أو المال ؛ وغالبًا ما تتحد الأسباب المختلفة لتحفيز الاكتئاب ، على سبيل المثال : قد تشعر بالإحباط بعد إصابتك بالمرض ثم تمر بحدث صادم مثل فقدان من تُحب مما يؤدي بدوره إلى تعريز وزيادة فرصة الإصابة بالاكتئاب .

عادةً ما تؤدي الإحباطات المتكررة والدائمة الى الإصابة بالاكتئاب المزمن ؛ على سبيل المثال : الضعف الذي تشعر به في حالة انهيار علاقتك العاطفية والذي يؤدي بك الى الإنعزال والتوقف عن رؤية الأصدقاء والعائلة ، وقد يقودك الى الإفراط في التدخين على سبيل المثال أو تناول المنبهات وكل هذا من شأنه أن يكون الطريق الأقصر نحو الإكتئاب . كما أشارت بعض الدراسات الطبية الحديثة أيضًا الى أن احتمالية الإصابة بالاكتئاب تتزايد طردياً تبعاً للتقدم في السنّ ، وأنه عادةً ما يكون أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يعيشون في ظروف اجتماعية واقتصادية صعبة .أمّا ابرز اسباب الاكتئاب فهي : 

  1. الحوادث المؤلمة : يستغرق معظم الناس وقتًا للتأقلم مع الأحداث الصادمة ، مثل الفجيعة بفقدان أحد أفراد العائلة أو انهيار العلاقات العاطفية . مما يزيد من خطر إصابتك بالاكتئاب إذا توقفت عن رؤية أصدقائك وعائلتك وحاولت التعامل مع مشاكلك بشكل أكثر قبولاً وسعياً لتخطي الماضي 
  2. طبيعة الشخصية : قد تكون أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب إذا كانت لديك سمات شخصية معينة ، مثل تدني الثقة بالنفس أو الإفراط في لون الذات وانتقادها ، وقد يكون هذا بسبب الجينات التي ورثتها من والديك أو خبراتك المبكرة في الحياة أو كليهما
  3. تاريخ العائلة : اثبتت الدراسات الطبية بأنه إذا كان أحد أفراد عائلتك مصابًا بالاكتئاب في الماضي ، مثل أحد الوالدين أو الأخت أو الأخ   فمن الأرجح أنك ستصاب به أيضًا
  4. إكتئاب الحمل : بعض النساء معرضات بشكل خاص للاكتئاب بعد الحمل وذلك بسبب التغيرات الهرمونية والجسدية التي تطرأعلى صحّة المرأة بالإضافة إلى المسؤولية الإضافية للحياة الجديدة ، كل هذه العوامل تزيد من احتمالية الإصابة بإكتئاب ما بعد الولادة
  5. الشعور بالوحدة : عادةً ما يزيد الشعور العميق بالوحدة والناجم عن تدهور علاقاتك الاجتماعية بالأهل والأصدقاء من خطر إصابتك بالاكتئاب.
  6. الكحول والمخدرات : يحاول بعض الأشخاص تجاوز تعثراتهم الحياتية من خلال الإفراط في تناول من المشروبات الكحولية أو تعاطي المخدرات.  هذا يمكن أن يؤدي إلى زيادة وطأة المرض والدخول في دوامة لا تنتهي من الاكتئاب وذلك بسبب تأثير الكحوليات المعروف على كيمياء الدماغ مما يتسبب في زيادة مخاطر الإصابة بالإكتئاب الحاد 
  7. المرض : يعتبر الأشخاص الدين يعانون من أمراض مزمنة مثل مرض القلب التاجي أو السرطان هم الأكثر عرضةً للإصابة بالإكتئاب مقارنةً بالأشخاص الأصحاء ، وأحياناً ما تؤدي إصابات الرأس الشديدة التي قد يتعرض لها الشخص الى إصابته بالإكتئاب والتقلبات المزاجية والمشاكل العاطفية . وفي بعض الأحيان الأخرى  قد يعاني عدد من الأشخاص من خمول الغدة الدرقية ( قصور الغدة الدرقية ) الناتج عن مشاكل في جهاز المناعة لديهم أو تلف الغدة النخامية الناتج عن إصابة الرأس ، مما يتسبب في عدد من الأعراض : مثل التعب الشديد وفقدان الرغبة الجنسية ، الأمر الذي قد يؤدي بدوره إلى الإصابة بالإكتئاب 
  8. اكتئاب ما بعد الولادة : في بعض الأحيان تصاب الأمهات أو الآباء أو الشركاء الجدد بالاكتئاب بعد إنجاب طفل ، يُعرف هذا باسم اكتئاب ما بعد الولادة ويتم علاجه بطريقة مشابهة لأنواع الاكتئاب الأخرى من خلال العلاجات بجلسات العلاج النفسي أو المحادثة والأدوية المضادة للاكتئاب



 

ما هي أبرز أعراض الإكتئاب السريري ؟

يمكننا القول بأن أعراض الإكتئاب معقدة وهي تختلف بشكل كبير من شخص لآخر ، لكن الثابت منها هو أنه في حال إصابتك بالاكتئاب فإنك حتماً ستشعر بالحزن واليأس وتفقد الاهتمام بالأشياء التي كنت تستمتع بها في الماضي . وعادةً ما تستمر أعراض الإكتئاب لأسابيع أو شهور وفي حال لم تتلقى الرعاية الطبية المناسبة فإنها قد تؤثر بشكلٍ سلبي على عملك وعلاقاتك الاجتماعية والأسرية ، وفي المجمل يمكننا تقسيم أعراض الاكتئاب الى :

  • الأعراض النفسية تشمل ما يلي :

مزاج منخفض أو حزن مستمر ، الشعور باليأس والعجز ، ضعف احترام الذات ، الرغبة في البكاء ، الشعور بالذنب ، الشعور بالضيق وعدم التسامح مع الآخرين ، عدم وجود دافع أو اهتمام بالأشياء ، صعوبة في اتخاذ القرارات ، الأفكار انتحارية .

  • الأعراض الجسدية وتشمل ما يلي :

تغيرات في الشهية أو الوزن ، بطئ الحركة ، الأوجاع غير المبررة ، نقص الطاقة ، فقدان الرغبة الجنسية ، اضطرابات الدورة الشهرية ، اضطرابات النوم .

  • الأعراض الاجتماعية وتشمل ما يلي : 

ضعف المشاركة الاجتماعية وفقدان التواصل مع الأصدقاء ، ضعف الشغف تجاه الهوايات والإهتمامات والعمل ، مواجهة الصعوبات في الحياة الأسرية . 


 كيف يتم تشخيص الإصابة بالإكتئاب السريري ؟

إذا كنت تعاني من أعراض الاكتئاب معظم اليوم ولمدة أسبوعين مُتواصلين ، فيجب عليك طلب المساعدة من طبيب عام ، كما أنه من المهم بشكل خاص التحدث إلى طبيب عام في حال :

  • لم تلحظ تحسّناً ملحوظاً في أعراض الإكتئاب .
  • أزدياد التأثير السلبي لمزاجك السيء على عملك واهتماماتك الأخرى وعلاقاتك مع عائلتك وأصدقائك
  • كنت تملك رغبات انتحارية أو ميولاً لإيذاء النفس

 لا توجد اختبارات جسدية للاكتئاب ، ولكن قد يفحصك الطبيب العام ويُجري بعض اختبارات البول أو الدم لاستبعاد الحالات الأخرى التي لها أعراض مشابهة ، مثل خمول الغدة الدرقية . الطريقة الرئيسية لمعرفة ما إذا كنت مصابًا بالاكتئاب هي من خلال طرح أسئلة حول صحتك العامة وكيف تؤثر الطريقة التي تشعر بها عليك عقليًا وجسديًا . في بعض الأحيان عندما تكون مكتئبًا قد يكون من الصعب تخيل أن العلاج يمكن أن يساعدك بالفعل ، ولكن كلما أسرعت في البحث عن العلاج  كلما تحسنت حالتك الصحية بشكلٍ أسرع .

حاول أن تكون منفتحًا وصادقًا قدر الإمكان مع إجاباتك . إن وصف الأعراض وكيفية تأثيرها عليك بدقّة وأمانه سيساعد الطبيب على تحديد ما إذا كنت مصابًا بالاكتئاب ومعرفة مدى شدته ، ولا تقلق ؛ فستكون أي مناقشة تجريها مع الطبيب العام سرية ، لن يتم كسر هذه القاعدة إلا إذا كان هناك خطر كبير بإلحاق الأذى بنفسك أو بالآخرين ، وإذا كان إبلاغ أحد أفراد الأسرة أو مقدم الرعاية سيقلل من هذا الخطر.

 


مراحل الإكتئاب السريري 

 غالبًا ما يحدث الاكتئاب تدريجيًا مما يجعل من الصعب ملاحظة وجود خطبٍ ما ، وفي نفس الوقت يحاول الكثير من الناس التأقلم مع أعراضهم دون إدراك أنهم ليسوا على ما يرام . قد يتطلب الأمر أحيانًا المُلاحظة والتنبيه من صديق أو أحد أفراد العائلة من أجل تدارك الأمر مُبكراً ، ويُصنف الأطباء الاكتئاب وفقاً لمدى خطورته الى ما يلي :

  1. اكتئاب خفيف : له بعض التأثير على حياتك اليومية
  2. الاكتئاب المعتدل : له تأثير كبير على حياتك اليومية
  3. الاكتئاب الحاد : يجعل من المستحيل تقريبًا الحياة اليومية ، قد يعاني عدد قليل من الأشخاص المصابين بالاكتئاب الشديد من أعراض ذهانية


ما هو الفرق بين الحزن والاكتئاب ؟

 قد يكون من الصعب التمييز بين الحزن والاكتئاب ، حيثُ أنّهما يشتركان في العديد من الخصائص نفسها ، ولكن هناك اختلافات مهمة بينهما . فالحزن عادةً ما يكون رد فعل طبيعي على الخسارة   أما الإكتئاب فهو مرض ، وعادةً فإن الأشخاص الذين يشعرون بالحزن يجدون مشاعر الحزن والخسارة تأتي وتذهب ، لكنهم ما زالوا قادرين على الاستمتاع بالأشياء والتطلع إلى المستقبل ، في المقابل يشعر الأشخاص المصابون بالاكتئاب بالحزن باستمرار ، يجدون صعوبة في الاستمتاع بأي شيء أو أن يكونوا إيجابيين بشأن المستقبل . 

 أنواع أخرى من الاكتئاب 

 هناك أنواع مختلفة من الاكتئاب ، وبعض الحالات قد يكون الاكتئاب أحد أعراضها ومنها :

  1. اكتئاب ما بعد الولادة : في بعض الأحيان تصاب الأمهات أو الآباء بالاكتئاب بعد إنجاب طفل ، يُعرف هذا باسم اكتئاب ما بعد الولادة ويتم علاجه بطريقة مشابهة لأنواع الاكتئاب الأخرى وذلك من خلال العلاجات بالحلسات النفسية ( العلاج بالكلام ) والأدوية المضادة للاكتئاب . 
  2. الاضطراب ثنائي القطب : وهو المعروف أيضًا باسم " الهوس الاكتئابي "  وفي الاضطراب ثنائي القطب توجد نوبات من الاكتئاب والمزاج المفرط ؛  تتشابه أعراض الاكتئاب مع الاكتئاب الإكلينيكي ، ولكن نوبات الهوس يمكن أن تشمل سلوكًا ضارًا مثل المقامرة  والاستمرار في الإنفاق وممارسة الجنس غير الآمن 
  3. الاضطراب العاطفي الموسمي (SAD) : المعروف أيضًا باسم ( اكتئاب الشتاء ) ، هو نوع من الاكتئاب مع نمط موسمي يرتبط عادةً بدخول فصل الشتاء ويصيب شريحةً واسعةً من الأشخاص . 


 

ما هي أهم طُرق علاج الإكتئاب السريري ؟

عادةً ما يتضمن علاج الاكتئاب مزيجًا من المساعدة الذاتية والعلاجات بالكلام ( جلسات الدعم النفسي ) والأدوية المضادة للاكتئاب ( مضادات الاكتئاب ) ويعتمد العلاج الموصى به على درجة الاكتئاب الذي يعاني منها المريض ويمكن تقسيمها الى ما يلي : 

1- اكتئاب طفيف ( اكتئاب خفيف )  :

 إذا قام الطبيب بتشخيصك بالاكتئاب الخفيف ، فقد يقترحون الإنتظار لفترة قصيرة لمعرفة ما إذا كان يتحسن من تلقاء نفسه أم لا وفي هذه الحالة  سيراك طبيبك مرة أخرى بعد أسبوعين لمراقبة تقدمك وهو ما يُعرف بالانتظار اليقظ . وخلال تلك المدة سينصح الطبيب بالعلاجات الآتية : 

  • ممارسة الرياضة :

 أثبتت الدراسات بأن التمارين يمكن أن تساعد في علاج الاكتئاب ، وهي أحد العلاجات الرئيسية للاكتئاب الخفيف وقد تتم إحالتك إلى التمرينات الجماعية من أجل المساعدة في تعزيز استعادة المهارات الاجتماعية كذلك . 

  • المساعدة الذاتية :

 التحدث عن مشاعرك قد يكون مفيدًا ، لذا فبإمكانك التحدث إلى صديق أو قريب ، أو يمكنك أن تسأل طبيبك العام أو خدمة العلاج النفسي المحلية إذا كانت هناك أي مجموعات مساعدة ذاتية للأشخاص المصابين بالاكتئاب في منطقتك ، كما يمكنك كذلك تجربة كتب المساعدة الذاتية أو العلاج المعرفي السلوكي عبر الإنترنت (CBT) .

2- اكتئاب خفيف الى متوسط :

 إذا كنت تعاني من اكتئاب خفيف إلى متوسط لا يتحسن أو اكتئاب متوسط فقد تجد العلاج بالكلام أو الجلسات النفسية مفيدًا بالنسبة لك  ، وتبعاً لهذا فهناك أنواع مختلفة من العلاجات الكلامية للاكتئاب ، بما في ذلك العلاج السلوكي المعرفي (CBT) والاستشارات ، كما يمكن أن يحيلك الطبيب العام للعلاج بالجلسات النفسية ، أو يمكنك إحالة نفسك مباشرة إلى خدمة العلاج النفسي دون إحالة من طبيب عام . 

3-اكتئاب متوسط إلى شديد :

إذا كنت تعاني من اكتئاب متوسط إلى شديد ، فقد يوصي الطبيب المعالج بالعلاجات التالية : 

  1. مضادات الاكتئاب : مضادات الاكتئاب هي الأدوية التي تعالج أعراض الاكتئاب .وتوجد أنواع مختلفة من مضادات الاكتئاب التي تتطلب الحصول على وصفةٍ طبية وهي عادةً ما تستخدم للاكتئاب المعتدل أو الشديد . 
  2. العلاج الثنائي : قد  يوصي طبيبك بأخذ جرعةٍ علاجية كاملة من مضادات الاكتئاب بالإضافة إلى الحضور النتظم لجلسات الدعم النفسي أو العلاج بالكلام ، خاصة إذا كان اكتئابك شديدًا جدًا ، فعادةً ما يعمل مزيج من مضادات الاكتئاب والعلاج المعرفي السلوكي بشكل أفضل من تناول واحد فقط من هذه العلاجات.
  3. فريق الصحة النفسية : إذا كنت تعاني من اكتئاب حاد ، فقد تتم إحالتك إلى فريق الصحة العقلية الذي يتألف من مجموعةٍ من علماء النفس والأطباء النفسيين والممرضات المتخصصين والمعالجين المهنيين ، غالبًا ما تقدم هذه الفرق علاجات التحدث المتخصصة المكثفة بالإضافة إلى الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب المعالج . 
  4. العلاج بالكلام ( جلسات الدعم النفسي ) : وتنقسم الى عدّة أنواع :
    • العلاج السلوكي المعرفي (CBT) : يهدف العلاج السلوكي المعرفي (CBT) إلى مساعدتك على فهم أفكارك وسلوكياتك وكيف تؤثر عليك ، يدرك العلاج السلوكي المعرفي أن الأحداث التي وقعت في الماضي ربما تكون قد شكلتك ، لكنه يركز في الغالب على كيفية تغيير طريقة تفكيرك وشعورك وتصرفك في الحاضر. كما أنه يعلمك كيفية التغلب على الأفكار السلبية ومنها على سبيل المثال القدرة على تحدي المشاعر اليائسة ، وعادةً ما يكون لديك جلسة أسبوعية واحدة أو جلسة كل أسبوعين ، وعادةً تستغرق دورة العلاج ما بين 5 و 20 جلسة ، وتستمر كل جلسة من 30 إلى 60 دقيقة وفي بعض الحالات  قد يلجأ الطبيب المعالج الى العلاج المعرفي السلوكي الجماعي .
    • العلاج المعرفي السلوكي عبر الإنترنت ( CBT ) : العلاج المعرفي السلوكي عبر الإنترنت هو نوع من العلاج المعرفي السلوكي يتم تقديمه من خلال جهاز كمبيوتر ، بدلاً من وجهاً لوجه مع معالج ، سيكون لديك سلسلة من الجلسات الأسبوعية ويجب أن تتلقى الدعم من أخصائي رعاية صحية.
    • العلاج الشخصي (IPT) : يركز العلاج الشخصي (IPT) على علاقاتك بالآخرين والمشكلات التي قد تواجهها في علاقاتك مثل صعوبات التواصل أو التعامل مع الصدمات العاطفية ، هناك بعض الدراسات أثبتت بأن العلاج الوقائي المتقطع يمكن أن يكون بنفس فعالية مضادات الاكتئاب أوالعلاج المعرفي السلوكي ، ولكن يبقى الأمر بحاجةٍ الى المزيد من البحث.
    • العلاج النفسي الديناميكي : في العلاج النفسي الديناميكي (التحليل النفسي) ، سيشجعك معالج التحليل النفسي على قول كل ما يدور في ذهنك ، سيساعدك هذا على إدراك المعاني أو الأنماط الخفية لما تفعله أو تقوله والتي قد تساهم في مشاكلك.
    • تقديم المشورة : الاستشارة هي شكل من أشكال العلاج الذي يساعدك على التفكير في المشاكل التي تواجهها في حياتك حتى تتمكن من إيجاد طرق جديدة للتعامل معها . يقوم المستشارون بدعمك لإيجاد حلول للمشكلات ، لكن لا يخبروك بما يجب عليك تحديداً القيام به فهذا ما عليك اكتشافه بذاتك ، يمكنك التحدث بثقة مع مستشارك الذي يدعمك ويقدم لك النصائح العملية .



ما هي مضادات الاكتئاب ؟ 

الأدوية المضادة للإكتئاب هي الأدوية التي تعالج أعراض الاكتئاب وهي تنقسم الى العديد من الأنواع المختلفة المتاحة . يستفيد معظم الأشخاص المصابين بالاكتئاب المعتدل أو الشديد من مضاد الاكتئاب ولكن لا يستفيد الجميع منها بالضرورة ، قد تستجيب لمضاد اكتئاب واحد دون الآخر وقد تحتاج إلى تجربة علاجين أو أكثر قبل أن تجد واحدًا يناسبك ، كما يمكن أن تعمل الأنواع المختلفة من مضادات الاكتئاب مع بعضها البعض ، لكن الآثار الجانبية تختلف باختلاف العلاجات والأشخاص .

عندما تبدأ في تناول مضادات الاكتئاب ، يجب أن تزور طبيبًا متخصصاً كل أسبوع أو أسبوعين لمدة 4 أسابيع على الأقل لتقييم مدى نجاح هذه الأدوية ، وفي حال أثبتت الأدوية نتائجها الإجابية معك فستحتاج إلى الاستمرار في تناولها بنفس الجرعة لمدة 4 إلى 6 أشهرعلى الأقل بعد بداية زوال الأعراض . إذا كنت قد عانيت من نوبات الاكتئاب في الماضي ، فقد تحتاج إلى الاستمرار في تناول مضاد الاكتئاب لمدة تصل إلى 5 سنوات أو أكثر دون قلق الإصابة بالإدمان ، ولكن قد تصاب ببعض أعراض الانسحاب إذا توقفت عن تناولها فجأة أو فاتتك جرعة . هذه الادوية تنقسم الى : 

  1. مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs) : في حال قرر طبيبك المعالج  ضرورة احالتك الى تناول مضادات الاكتئاب ، فغالباً ما سيصف لك نوعاً حديثاً وفعالاً يسمى مثبط إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائي (SSRI) . من أمثلة مضادات الاكتئاب الشائعة الاستخدام من مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية باروكستين (سيروكسات) وفلوكستين (بروزاك) وسيتالوبرام (سيبراميل)  ، إنها تساعد على زيادة مستوى مادة كيميائية طبيعية في دماغك تسمى السيروتونين ، والتي يعتقد أنها مادة كيميائية  ( مزاج جيد ) تعمل مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية مثل مضادات الاكتئاب القديمة ولها آثار جانبية أقل ، على الرغم من أنها قد تسبب الغثيان والصداع وجفاف الفم ،  لكن هذه الآثار الجانبية عادة ما تتحسن بمرور الوقت. بعض مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية ليست مناسبة للأطفال والشباب الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا ، فقد أظهرت الأبحاث أن خطر إيذاء الذات والسلوك الانتحاري قد يزداد إذا تم أخذهم من قبل أقل من 18 عامًا عدا الـ فلوكستين فهو يعتبر من مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية الوحيدة التي يمكن وصفها لمن هم دون 18 عامًا بعد الحصول على وصفة طبية .
  2. مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (TCAs) : مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (TCAs) هي مجموعة من مضادات الاكتئاب تستخدم لعلاج الاكتئاب المعتدل إلى الشديد نسبياً . كانت مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات ، بما في ذلك إيميبرامين (إيميبرامين) وأميتريبتيلين موجودة لفترة أطول من مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية ، وهي تعمل عن طريق رفع مستويات المواد الكيميائية السيروتونين والنورادرينالين في الدماغ وكلاهما يساعد في تحسين الحالة المزاجية للشخص . تصنف مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات بأنها آمنة تمامًا بشكل عام ، وتختلف الآثار الجانبية لـ TCAs من شخص لآخر ولكنها قد تشمل جفاف الفم وعدم وضوح الرؤية والإمساك ومشاكل التبول والتعرق والشعور بالدوار والنعاس المفرط . عادة ما تخف الآثار الجانبية في غضون 10 أيام حيث يعتاد جسمك على الدواء.
  3. مضادات الاكتئاب الأخرى (SNRIs) : تعمل مضادات الاكتئاب الجديدة مثل فينلافاكسين (إفيكسور) ودولوكستين (سيمبالتا أو ينتريف) وميرتازابين (زيسبين سولتاب) بطريقة مختلفة قليلاً عن مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (SSRI) و ( TCAs) ، يُعرف فينلافاكسين ودولوكستين باسم مثبطات امتصاص السيروتونين- نورأدرينالين (SNRIs)   وهي تشبه مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات ، فهي تعمل على تغيير مستويات السيروتونين والنورادرينالين في الدماغ مما يساعد في تحسين الحالة المزاجية . أظهرت الدراسات أن مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (SNRI) يمكن أن تكون أكثر فعالية من مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية ، لكنها لا توصف بشكل روتيني لأنها قد تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم . 


الأعراض الإنسحابية لمضادات الإكتئاب 

 مضادات الاكتئاب لا تسبب الإدمان بنفس الطريقة التي تسببها المخدرات والسجائر المحظورة ، ولكن قد تظهر عليك بعض أعراض الانسحاب عندما تتوقف عن تناولها وهي تشمل : معدة مضطربة ، أعراض تشبه اعراض الانفلونزا، القلق ، الدوخة ، الكوابيس المزعجة وفي معظم الحالات  تكون هذه الأعراض خفيفة جدًا ولا تدوم أكثر من أسبوع أو أسبوعين ولكنها قد تكون شديدة في بعض الأحيان الأخرى . وقد اثبتت التجارب بأن غالبية الأعراض الإنسحابية عادةً ما تحدث مع الباروكستين (سيروكسات) والفينلافاكسين (إيفكسور) ، وتحدث أعراض الانسحاب على الأرجح بعد فترة وجيزة من إيقاف الأقراص ، لذلك من السهل التمييز بينها وبين أعراض الانتكاس الاكتئابي والتي تميل إلى الحدوث بعد أسابيع قليلة .

 


بعض الطرق الحديثة لعلاج الإكتئاب السريري 

  1. اليقظة الذهنية : اتنطوي اليقظة الذهنية على إيلاء اهتمام أكبر للحظة الحالية ومحاولة التركيز على أفكارك ومشاعرك وأحاسيسك الجسدية والعالم من حولك بغرض تحسين صحتك العقلية . الهدف الأساسي من اليقظة الذهنية هو تطوير فهم أفضل لعقلك وجسمك وتعلم كيفية العيش بتقدير أكبر لذاتك وقلق أقل ، ينصح بالتركيز الذهني كطريقة لمنع الاكتئاب لدى الأشخاص الذين عانوا من 3 نوبات أو أكثر من الاكتئاب في الماضي .
  2. نبتة سانت جون : نبتة سانت جون هي علاج عشبي يستخدم منذ القدم لعلاج الاكتئاب وهو متوافر في متاجر الأطعمة الصحية والصيدليات ، تشير بعض الدراسات الى أنه قد يساعد في علاج الاكتئاب الخفيف إلى المتوسط ، ولكن لا ينصح به الأطباء نظراً لأن كمية المكونات النشطة تختلف باختلاف العلامات التجارية والجرعات الفردية ، لذلك لا يمكنك أبدًا التأكد من نوع التأثير الذي ستحدثه على المريض . يمكن أن يؤدي تناول نبتة سانت جون مع أدوية أخرى مثل مضادات الاختلاج ومضادات التخثر ( الهيبارين ) ومضادات الاكتئاب وحبوب منع الحمل إلى حدوث مشكلات خطيرة ، كما ينبغي الحذر من تناول نبتة العرن المثقوب إذا كنت حاملاً أو مرضعة لأننا لا نعرف على وجه اليقين أنها آمنة . وكذلك فقد اكتشفوا احتمالية حدوث تفاعلات غير مرغوبة لنبتة سانت جون مع حبوب منع الحمل مما يقلل من فعاليتها.
  3. تحفيز الدماغ : يستخدم تحفيز الدماغ أحيانًا لعلاج الاكتئاب الشديد الذي لا يستجيب للعلاجات الأخرى . يمكن استخدام التيارات الكهرومغناطيسية تحت اشراف طبي لتحفيز مناطق معينة من الدماغ لمحاولة تحسين أعراض الاكتئاب . وهناك عدد من الأنواع المختلفة لتحفيز الدماغ التي يمكن استخدامها لعلاج الاكتئاب ، بما في ذلك التحفيز الحالي المباشر عبر الجمجمة (tDCS) ، والتحفيز المغناطيسي المتكرر عبر الجمجمة (rTMS) والعلاج بالصدمات الكهربائية (ECT) : 
  1. التحفيز الحالي المباشر عبر الجمجمة (tDCS) : يستخدم التحفيز الحالي المباشر عبر الجمجمة (tDCS) محفزًا صغيرًا يعمل بالبطارية لتوصيل تيار ثابت منخفض القوة من خلال قطبين موجودين على الرأس ، ويحفز التيار الكهربائي بدوره نشاط الدماغ للمساعدة في تحسين أعراض الاكتئاب . يظل المريض مستيقظًا أثناء إجراء tDCS ، والذي يتم تقديمه عادةً بواسطة فني مدرب (على الرغم من أنه من الممكن أن يتم تدريبه على القيام بذلك بنفسك) ، وستحصل على جلسات علاج يومية تستمر من 20 إلى 30 دقيقة ، لعدة أسابيع كما يمكن استخدامه بمفرده أو مع علاجات أخرى للاكتئاب بحسب ما يراه الطبيب ملائماً .
  2. التحفيز المغناطيسي المتكرر عبر الجمجمة (rTMS) : يتضمن التحفيز المغناطيسي المتكرر عبر الجمجمة (rTMS) وضع ملف كهرومغناطيسي على رأس المريض ، ويرسل الملف نبضات متكررة من الطاقة المغناطيسية بتردد ثابت، والتي يتم توصيلها على شكل نبضات إلى مناطق معينة من الدماغ وهو الأمر الذي يساعد في تحسين أعراض الاكتئاب والقلق . إذا قررت إجراء التحفيز المغناطيسي المتكرر عبر الجمجمة ، فسيُطلب منك إعطاء الإذن (موافقتك) للحصول على العلاج ، يجب أيضًا تذكيرك بأنه يمكنك سحب موافقتك في أي وقت ، يتم تنفيذ الإجراء في المستشفى من قبل فني أو طبيب مدرب ، لا حاجة إلى تخدير أو مهدئ ويمكنك مغادرة المستشفى في نفس اليوم ، كما يمكنك القيادة بعد جلسة rTMS ومتابعة الأنشطة الأخرى كالمعتاد ، سيكون لديك جلسات يومية تستمر حوالي 30 دقيقة لمدة 2 إلى 6 أسابيع .
  3. العلاج بالصدمات الكهربائية (ECT) : العلاج بالصدمات الكهربائية (ECT) هو نوع أكثر توغلًا من تحفيز الدماغ الذي يوصى به أحيانًا للاكتئاب الشديد ( الحاد ) في حالة فشل جميع خيارات العلاج الأخرى ، أو عندما يُعتقد يهدد الأمر حياة المريض ، أثناء العلاج بالصدمات الكهربائية ، يتم تمرير تيار كهربائي محسوب بعناية إلى الدماغ من خلال أقطاب كهربائية موضوعة على الرأس ، يحفز من خلالها التيار دماغ المريض مما يساعد على تخفيف أعراض الاكتئاب . يتم إجراء العلاج بالصدمات الكهربائية دائمًا في المستشفى من قبل طبيب متخصص تحت تأثير التخدير العام .  من الضروري تناول أحد الأدوية الباسطة للعضلات لمنع تقلصات الجسم قبل هذا الإجراء ، عادة ما يتم إعطاء العلاج بالصدمات الكهربائية مرتين في الأسبوع لمدة 3 إلى 6 أسابيع . ومن الضروري الحضول على شرحٍ وافٍ من قبل الطبيب حول كيفية عمل العلاج بالصدمات الكهربائية بوضوح ، جنبًا إلى جنب مع الفوائد والمخاطر والآثار الجانبية المحتملة لهذا الإجراء حتى تتمكن من اتخاذ قرار مستنير . إذا قررت الحصول على العلاج بالصدمات الكهربائية ، فسيُطلب منك إعطاء الإذن للحصول على العلاج ، وستتم مراقبة صحتك عن كثب أثناء وبعد كل جلسة من جلسات العلاج بالصدمات الكهربائية . في بعض الحالات قد يُنصح بما يُعرف بالعلاج المستمر لضمان عدم عودة الأعراض .

4- الليثيوم : إذا كنت قد جربت العديد من مضادات الاكتئاب المختلفة ولم يطرأ أي تحسن ،  فقد يعرض عليك طبيبك دواء يسمى الليثيوم جنباً الى جنب مع علاجك الحالي ، وهناك نوعان من الليثيوم : كربونات الليثيوم وسيترات الليثيوم وعادة ما يكون كلاهما فعالًا ، ولكن إذا كنت تتناول واحدًا يناسبك فمن الأفضل عدم التغييردون استشارةٍ طبية . من الضروري مراقبة مستوى الليثيوم في الدم بشكلٍ دوري حيث ان ارتفاع مستوى الليثيوم في الدم من الممكن أن يصبح سامًا ، لذلك ستحتاج إلى إجراء فحوصات دم كل 3 أشهر للتحقق من مستويات الليثيوم أثناء تناول الدواء ، ستحتاج أيضًا إلى تجنب تناول نظام غذائي قليل الملح لأن هذا يمكن أن يتسبب أيضًا في تسمم الليثيوم ، واحرص دائماً على الرجوع الى طبيبك من أجل الحصول على المشورة بشأن نظامك الغذائي .



التعايش مع الإكتئاب السريري 

هناك بعض الخطوات الأساسية التي يمكنك اتخاذها لتحسين مزاجك ومساعدتك على التعافي من الاكتئاب أهمها : 

  • أخذ الدواء الخاص بك : من المهم جدًا تناول مضادات الاكتئاب على النحو الموصوف حتى لو بدأت تشعر بالتحسن ، فإذا توقفت عن تناولها في وقت مبكر جدًا فهناك احتمالية كبيرة لعودة الإكتئاب مجدداً . 
  • الاستشارة الطبية : في حال كان لديك أي أسئلة أو مخاوف بشأن الدواء الذي تتناوله ،  تحتوي النشرة المرفقة مع دوائك على معلومات حول التفاعلات المحتملة مع الأدوية أو المكملات الأخرى . من الضروري كذلك استشارة الطبيب أولاً إذا كنت تخطط لتناول أي علاجات بدون وصفة طبية مثل مسكنات الألم أو أي مكملات غذائية حيث يمكن أن تتداخل هذه الأدوية أحيانًا مع  بعض مضادات الاكتئاب .
  • النظام الغذائي وممارسة الرياضة : يمكن لممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي أن يحدثا فرقًا كبيرًا في مدى سرعة تعافيك من الاكتئاب فكلاهما سيحسنان من صحتك العامة أيضًا . يمكن أن يساعد النظام الغذائي الصحي في تحسين مزاجك بشكلٍ ملحوظ ، فتناول الطعام الصحي لا يقل أهمية من حيث الحفاظ على صحتك العقلية كما هو الحال في الوقاية من مشاكل الصحة البدنية . 
  • تركيز كامل للذهن : قد يكون من السهل الاندفاع في الحياة دون التوقف لملاحظة الكثير ، إن إيلاء المزيد من الاهتمام للحظة الحالية - لأفكارك ومشاعرك وللعالم من حولك - يمكن أن يحسن صحتك العقلية ، يطلق بعض الناس على هذا الوعي اسم " اليقظة الذهنية " ويمكنك اتخاذ خطوات لتطويره في حياتك الخاصة .
  • تحدّث عن تجربتك مع الإكتئاب : يمكن أن تمنحك مشاركة مرضك مع شخص آخر أو مع مجموعة من الأشخاص دعمًا ونظرة أكثر تعمقاً لاكتئابك ، تظهر الأبحاث أن التحدث يمكن أن يساعد الناس على التعافي من الاكتئاب والتعامل بشكل أفضل مع التوتر. من الوارد أنك قد لا تشعر بالراحة حيال مناقشة صحتك العقلية ومشاركة ضيقك مع الآخرين ، إذا كان هذا هو الحال  فإن الكتابة عن شعورك أو التعبير عن مشاعرك من خلال الشعر أو الفن هي طرق أخرى لتحسين مزاجك .
  • تجنّب التدخين والمخدرات والكحول : إذا كنت تعاني من الاكتئاب ، فقد يكون من المغري التدخين أو الشرب لتجعلك تشعر بتحسن ، قد يبدو أن السجائر والكحول يساعدان في البداية لكنهما يزيدان الأمور سوءًا على المدى الطويل . وقد أظهرت الأبحاث وجود صلة قوية بين استخدام الحشيش والأمراض العقلية بما في ذلك الاكتئاب ، تظهر الأدلة أنه إذا كنت تدخن الحشيش فأنت معرّض لـ : - جعل أعراض الاكتئاب لديك أسوأ - الشعور بالتعب وعدم الاكتراث بالأشياء - أن تصبح أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب ذو الانتكاسة المُبكرة - فقدان الجسم للاستجابة الجيدة للأدوية المضادة للاكتئاب - التوقف طوعاً عن استخدام الأدوية المضادة للاكتئاب - فقدان فرصة للتعافي بشكل كامل
  • تحسين الوضع الوظيفي : إذا كان اكتئابك ناتجًا عن العمل كثيرًا أو إذا كان يؤثر على قدرتك على أداء وظيفتك ، فقد تحتاج إلى إجازة للتعافي . ومع ذلك هناك أبحاثُ تشير إلى أن أخذ إجازة طويلة من العمل يمكن أن يزيد من حدة الاكتئاب ، هناك أيضًا قدر كبير من الأبحاث التي تدعم الرأي بأن ممارسة العمل يمكن أن تساعدك في التعافي من الاكتئاب . المهم هو الحرص على تجنب  التوتر الزائد وهذا يشمل ضغوط العمل . إذا كنت موظفًا فقد تكون قادرًا على العمل لساعات أقل أو العمل بطريقة أكثر مرونة ، خاصة إذا بدا أن ضغوط العمل تؤدي إلى ظهور أعراضك .
  • رعاية شخص مُصاب بالإكتئاب : ليس فقط الشخص المصاب بالاكتئاب هو من يتأثر بمرضه ، بل إن تأثير المرض ينتقل كذلك الى الأشخاص القريبين من محيطة الشخصي ، فإذا كنت ترعى شخصًا مصابًا بالاكتئاب فقد تتوتر علاقتك به وربّما حياتك الأسرية بشكل عام وقد تشعر بالحيرة حيال ما يجب عليك فعله ، لذا فقد يساعدك العثورعلى مجموعة دعم والتحدث إلى الآخرين في نفس الموقف . أما إذا كنت تواجه صعوبات في علاقة الزواج ، فقد يكون من المفيد الاتصال بمستشار العلاقات الذي يمكنه التحدث معك ومع شريكك . 
  • التعامل مع الصدمات النفسية : يمكن أن يكون فقدان شخص قريب منك محفزًا للاكتئاب .عندما يموت شخص تحبه ، يصبح الإحساس بالخسارة قوياً لدرجة أنك تشعر أنه من المستحيل التعافي من الصدمة . ومع ذلك ومع مرور الوقت والمساعدة والدعم المناسبين يصبح من الممكن أن تبدأ في عيش حياتك مرة أخرى .


الاكتئاب والانتحار: 

ترتبط غالبية حالات الانتحار باضطرابات نفسية ، ومعظمها ناتج عن الاكتئاب الشديد ، وتشمل العلامات التحذيرية التي تشير إلى أن الشخص المصاب بالاكتئاب يفكر في الانتحار ما يلي :

  • اتخاذ الترتيبات النهائية مثل التخلي عن الممتلكات أو تقديم وصية أو توديع الأصدقاء
  • الحديث عن الموت أو الانتحار ، قد يكون هذا عبارة مباشرة مثل : أتمنى لو كنت ميتًا  
  • إيذاء النفس مثل قطع أذرعهم أو أرجلهم أو حرق أنفسهم  بالسجائر 
  • تحسن مفاجئ في المزاج مما قد يعني أن الشخص قد قرر محاولة الانتحار ويشعر بتحسن بسبب هذا القرار
  • مساعدة صديق أو قريب : إذا رأيت أيًا من علامات التحذير المذكورة أعلاه في صديق أو قريب منك فننصح باتباع ما يلي :
  • الحصول على مساعدة احترافية لهم
  • دعهم يعرفون أنهم ليسوا وحدك وأنت تهتم بهم
  • تقديم الدعم في إيجاد حلول أخرى لمشاكلهم
  • إذا شعرت أن هناك خطرًا مباشرًا ، فابق مع الشخص 
  • تخلص من جميع الوسائل المتاحة لمحاولة الانتحار مثل الأدوية 
  • قم أيضًا بإزالة الأشياء الحادة والمواد الكيميائية المنزلية السامة مثل المُبيض  

ما هو الاكتئاب الذهاني ؟

يعاني بعض الأشخاص الذين يعانون من اكتئاب حاد او اكتئااب مزمن من اعراض الهلوسة والتفكير الوهمي والوسواس وأعراض الذهان لذلك يُعرف هذا النوع من الاكتئاب مع الذهان بالاكتئاب الذهاني 

ابرز أعراض الاكتئاب الذهاني الحاد . يشعر الشخص المصاب باكتئاب إكلينيكي حاد بالحزن واليأس معظم اليوم وعمليًا كل يوم ولا يهتم بأي شيء   فيصبح قضاء اليوم مهمةً شبه مستحيلة ، الأعراض النموذجية الأخرى للاكتئاب الحاد هي :

  • التعب (الإرهاق)
  • فقدان المتعة والشغف 
  • اضطرابات النوم
  • تقلبات الشهية
  • الشعور بالذنب وانعدام القيمة
  • عدم القدرة على التركيز أو اتخاذ القرارات
  • أفكار حول الموت أو الانتحار



ما هي أعراض ( نوبات الّذهان ) ؟

  1. أوهام أوأفكار أو معتقدات من غير المرجح أن تكون صحيحة مثل الهلاوس السمعية والهلاوس البصرية ، وفي بعض الحالات يحدث الشعور أو الشم أو الرؤية أو تذوق أشياء غير موجودة . 
  2. تعكس الأوهام والهلوسة دائمًا مزاج الشخص المكتئب بشدة ، على سبيل المثال : قد يصبح مقتنعاً بأنه مسؤول عن شيء ما أو انه قد ارتكب جريمة غير موجودة سوى في خيالاته .
  3. تعتبر الانفعالات الحركية من الأعراض الشائعة كذلك في حالة الإكتئاب الذهاني، هذا يعني عدم القدرة على الاسترخاء أو الجلوس بهدوء .
  4. على الجانب الآخر ، قد يعاني الشخص المصاب بالاكتئاب الذهاني من تخلف حركي نفسي حيث تتباطأ أفكاره وحركاته الجسدية .
  5. الأشخاص المصابون بالاكتئاب الذهاني لديهم مخاطر متزايدة للتفكير في الانتحار.

ما هي اسباب الاكتئاب الذهاني ؟

   أسباب الاكتئاب الذهاني غير مفهومة تمامًا حتى اليوم ، ومن المعروف أنه لا يوجد سبب واحد للاكتئاب وله العديد من المحفزات المختلفة : 

  1. بالنسبة للبعض قد تكون أحداث الحياة المجهدة مثل الصدمات النفسية أو الطلاق أو المرض الخطير أو المخاوف المالية هي السبب .
  2. من المحتمل أن تلعب الجينات دورًا ، حيث يمكن أن ينتشر الاكتئاب الحاد في العائلات على الرغم من أنه من غير المعروف سبب إصابة بعض الأشخاص بالذهان أيضًا .
  3. يعاني العديد من الأشخاص المصابين بالاكتئاب الذهاني من محنة في مرحلة الطفولة مثل حدث صادم .

ما هي احدث وسائل علاج الاكتئاب الذهاني ؟

الطب : يمكن أن تساعد مجموعة من مضادات الذهان ومضادات الاكتئاب في تخفيف أعراض الذهان

  1. العلاجات النفسية :   أثبت العلاج السلوكي الإدراكي (CBT) فعاليته في مساعدة بعض الأشخاص المصابين بالذهان
  2. الدعم الاجتماعي : دعم الاحتياجات الاجتماعية ، مثل التعليم أو العمل أو الإقامة
  3. المكوث في المستشفى : قد يحتاج الشخص إلى البقاء في المستشفى لفترة قصيرة من الوقت أثناء تلقيه العلاج
  4. العلاج بالصدمات الكهربائية (ECT) : إذا كان الشخص يعاني من اكتئاب حاد وأن العلاجات الأخرى  بما في ذلك مضادات الاكتئاب  لم تنجح 
  5. المتابعة الدورية : عادة ما يكون العلاج فعالًا لكنه يتطلب وجود مواعيد متابعة دورية منتظمة حتى يمكن مراقبة الشخص عن كثب 



مدّ يدْ العون لمرضى الإكتئاب  

  • غالبًا ما لا يدرك الأشخاص المصابون بالذهان أنهم يفكرون ويتصرفون بشكل غريب .
  • نتيجة لهذا النقص في البصيرة ، غالبًا ما يرجع إلى أصدقاء الشخص أو أقاربه أو مقدمي الرعاية لطلب المساعدة لهم .
  • إذا كنت قلقًا بشأن شخص ما وتعتقد أنه قد يكون مصابًا بالذهان فيمكنك الاتصال بالأخصائي الاجتماعي 
  • اتصل بطبيب الشخص إذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تظهر فيها أعراض الذهان .
  • إذا كنت تعتقد أن أعراض الشخص تعرضه أو تعرض الآخرين لخطر محتمل للضرر فيتوجب عليك طلب المساعدة .

 

المصدر : NHS

 

 

   By : Esraa Yousri Rajab

 Pharmacist

0 0 0 0 0 0
  • Approve
  • 1021
  • المزيد
استطلاعات الرأي
هل وجدت هذا المقال مفيداً؟
التعليقات (0)
معلومات
التخصص:
تاريخ الإضافة:
تاريخ آخر تحديث:

SehaSky

Close